مقالات سياسية

منذر الأسعد
هذه المعزوفة أصبحت على أفواه الساسة الغربيين وفي وسائل إعلامهم، تشبه نشيدهم الوطني، حتى إن أكذب سياسي معاصر عايشناه –أعني باراك أوباما- قالها بالحرف، وهو يرسل طائرات بلاطيار تغتال الأبرياء في أعراس أو جنائز في مختلف أصقاع المسلمين، زاعماً أنه يلاحق "الإرهابيين"!!
دـ أحمد موفق زيدان
تذكرة لكل إخواننا المتقاتلين نحبكم جميعاً، لا فرق بين جيش على فيلق، ولكن نقول لكم إذا انكسر شيء، يصعب جبره، ولا تكسروا أنفسكم وتكسروا قلوب محبيكم، وكسر قلوب المؤمنين خطير في الدنيا والآخرة لا سيما إن كان الكسر يتعلق بالدماء والأموال والأعراض..
د. محمد العبدة
الغلو ظاهرة دينية – سياسية ظهرت مبكراً في تاريخنا ، وأسبابها كثيرة : منها الجهل بمقاصد الشريعة وعدم فهم النصوص مقارنة بأمثالها ، ومنها هوى النفوس الطامحة للظهور والرياسة ، لأن التشدد يظهر الطامح وكأنه هو المتمسك دون سائر الناس بعرى الدين . ولخطورة هذه الظاهرة
خالد مصطفى
لا زالت تجربة حزب العدالة والتنمية في تركيا تضرب أروع الأمثلة في كيفية العمل السياسي المنضبط في عالم يُعرّف السياسة بأنها "لعبة قذرة".
خالد مصطفى
تعيش مدينة حلب السورية أجواء محرقة حقيقية منذ 12 يوما متواصلة على أيدي مليشيات الأسد والقوات الروسية الداعمة لها في ظل صمت دولي مشين ينال من الأسس التي قامت عليها جميع منظمات المجتمع الدولي وينزع شرعيتها حيث عجزت عن وقف قتل المدنيين العزل.
دـ أحمد موفق زيدان
منذ اليوم الأول لبدء الحملة الجديدة ربما المائة منذ انطلاق ثورة الشام بحرق حلب الشهباء، شاركت في وسم #حلب_تحترق، دون رغبة داخلية، كون الوسم يُوهم القارئ أنها تحترق بفعل نفسها، أو في أحسن الأحوال تم تقييد الفعل والجريمة لمجهول، وبالتالي ربما الوسم يناسب مؤيدي الطائفيين القتلة
أمير سعيد
تعليم الفقه الإسلامي باب عظيم، لكن الحياة به وإحياءه أعظم وأقوم سبيلاً، والاقتصار على تدريس أبوابه في حده العلمي النمطي أمر محمود، غير أنه في ظل غربة سائدة للدين في النفوس يبقى الآكد والأقرب طريقاً إلى الصلاح والإصلاح هو مزج الفقه بالواقع، وممارسة الإرشاد التربوي والاجتماعي والتوعوي عبر أقسامه ومباحثه
أمير سعيد
هل يمكن الاستخفاف بالحملات التي يقوم بها مشاهير أو مغمورون من أجل قضايا عادلة على مواقع التواصل الاجتماعي (تويتر وفيس بوك)؟ الإجابة ببساطة: "لا"؛ فهي في النهاية توقظ همم أصحابها، وتنبه الغافلين وتوجد مساحة معرفية تطويها وسائل الإعلام المغرضة...
منذر الأسعد
ليس سرًّا أن الغرب ساخطٌ على السعودية سخطاً شديداً، حتى إنه بات غيظاً علنياً، بالرغم من حرص القوم على الخداع، وبالرغم من خبرتهم المديدة في المراوغة، والتي يسمونها تارةً:سياسة، ودبلوماسية تارة أخرى.
خالد مصطفى
عاد الصراع بين الإسلام والعلمانية المتطرفة إلى الواجهة بقوة مرة أخرى في تركيا بعد تصريحات واضحة وحاسمة أدلى بها رئيس البرلمان التركي إسماعيل قهرمان, أكد فيها أن الدستور الجديد للبلاد يجب أن يقوم على "أساس ديني ويخلو من العلمانية"...
دـ أحمد موفق زيدان
لا أدري لماذا تذكرت وأنا أشاهد الصور المؤلمة لحرق محلات تجار العصرونية في دمشق القديمة على يد مجرمي الصفويين الجدد، تلك اللحظات الأشد إيلاماً أيضاً يوم خذل تجار دمشق شباب الإسلاميين في الثمانينيات حين رفضوا الاستجابة لإضراب عام لشل الحياة الاقتصادية
أمير سعيد
القصة قصيرة: تبدأ من إصدار وزير التربية التونسي ناجي جلول قرارا بفتح المدارس خلال العطلات الصيفية لاحتضان أنشطة ثقافية ورياضية وفكرية ومن بينها حفظ القرآن، بعد أن تم التضييق على جمعيات تحفيظ
د. محمد بسام يوسف
لقد ثار الشعب السوريّ الأبيّ على نظام الاستبداد والظلم والاستعباد، ولم يكن يعلم أنّ هذا النظام المجرم لن يتورّع عن التنكيل بالملايين من أبنائه وبناته وأطفاله، بقتلهم، وتعذيبهم، وتهجيرهم، وإهلاك حَرثهم ونَسلهم..
خالد مصطفى
جاءت القمة الخليجة ـ الأمريكية التي انعقدت في العاصمة السعودية الرياض في وقت تشهد المنطقة أحداثا جساما لعلها الأخطر في تاريخها مع وجود تغيرات كبيرة على صعيد العلاقات بين دول الخليج والولايات المتحدة..
منذر الأسعد
ما الذي كان سليم الجبوري ينتظره من "شركائه" في العملية السياسية المسخرة في العراق الصفوي؟ هل كان الرجل –حقاً- يصدِّق أنه رئيس "برلمان" في دولة محترمة؟
دـ أحمد موفق زيدان
منذ الأيام الأولى للثورة حرصت العصابة الطائفية وسدنتها من روس وإيرانيين ومعهما العالم كله على حرمان الثورة السورية من إقامة نظامها البيروقراطي والإداري في مناطقها المحررة، فمثل هذا النظام سينسف بالبداية سردية النظام التي يروجها ويشيعها لأتباعه ومريديه ومؤيديه
أمير سعيد
في شهر إبريل من العام الماضي، حينما كانت تركيا تستعد لإعادة الانتخابات النيابية، كتبت هنا مقالة بعنوان "إرهاصات الانقلاب في تركيا" بثثت فيها مخاوفي من سيناريو انقلابي في تركيا، ووضعت فيها دوافع هذه المخاوف، وقلت فيها إن الانقلابيين سيلجأون أولاً إلى الإفشال "ديمقراطياً"
أمير سعيد
ربما العقدة مجرد نقطة صغيرة، لكن عندها تتجمع كثير من الخيوط.. وحين تمتد الخيوط لكل من تركيا وروسيا وإيران والكيان الصهيوني والولايات المتحدة؛ فإن العقدة تستدعي إمعاناً واهتماماً كبيرين.. وحينما تنطلق حمم النيران دون سابق إنذار في ميدان ما؛ فالظنون تتجه باتجاه الخارج أكثر منها للداخل في تفجير هذا الصراع مجدداً.
خالد مصطفى
رغم الزيارة الأخيرة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان لواشنطن ولقائه بالرئيس باراك أوباما إلا أن هناك خلافات حادة بين الطرفين تشمل عدة ملفات وهو ما ظهر من خلال تصريحات أدلى بها مسؤولو البلدين في الفترة الأخيرة.
أمير سعيد
مر دون احتفاء أو اهتمام يذكر من الإعلام العربي، خبر كان له أن يهز المنطقة كلها لو كانت الظروف مختلفة؛ فالبيئة الحاضنة للمقاومة الفلسطينية باتت أصغر بكثير من أي وقت مضى، ولم تعد تكترث لأسر هذا العدد من الجنود الصهاينة دفعة واحدة لهذه الدرجة.. أربعة جنود ...
دـ أحمد موفق زيدان
لم تكن إيران بحاجة لتعلن عن إرسال قوات برية خاصة تابعة للواء 65 من الجيش الإيراني فهي موجوده بالشام قبل الثورة السورية وأثناءها، وهي التي مكنت العصابة الطائفية المجرمة من البقاء في السلطة، ولولاها ولولا حثالاتها ممن جلبتهم من أفغانستان وباكستان والعراق ولبنان
خالد مصطفى
بصورة مفاجئة تماما أصدر الجيش التركي بيانا للرد على ما قال أنها معلومات وردت من خلال بعض وسائل الإعلام العالمية, وقالت هيئة أركان الجيش التركي في بيانها غير المعتاد: "الانضباط والطاعة غير المشروطة والخط القيادي الواحد هي أساس القوات المسلحة التركية".
أمير سعيد
مقتدى الصدر معتصماً داخل المنطقة الخضراء في العاصمة العراقية، وداخلها وخارجها الأتباع ينتظرون إشارة من القيادي الشيعي البارز لاقتحامها.. مشهد هو للهزل أقرب منه إلى الجد من زوايا عديدة.