مقالات سياسية

منذر الأسعد
بينما فرض الغرب البغيض حصاراً شاملاً على العمل الخيري والإغاثي الإسلامي، منذ هجمات 11 سبتمبر 2001م، وأقام نظاماً مصرفياً جائراً شمل العالم كله-باستثناء الأموال المجوسية البينية-، فإن الراعي الأول لتجفيف العمل الإنساني بين المسلمين-الولايات المتحدة الأمريكية
خالد مصطفى
منذ فشل الانقلاب الذي حاول عدد من جنرالات الجيش التركي تنفيذه ضد حكومة حزب العدالة والتنمية وأخبار تركيا تتصدر الصفحات الأولى في وسائل الإعلام العربية والغربية..
دـ أحمد موفق زيدان
كشفت أوراق بنما الأخيرة عن النفوذ الكبير لشركة شل النفطية في رشوة ودعم وتمويل حكام أفريقيا المستبدين، ومن قبل كشفت الوثائق أيضاً عن وقوف الشركات الفرنسية خلف انقلابات أفريقية بعيداً عن المصلحة الفرنسية الرسمية وهو ما استدعى تدخل المؤسسات الرسمية الفرنسية
أمير سعيد
كغيري، لا أفرق كثيراً بين الإرهاب والانقلاب، فالأخير جزء أصيل من الأول، ولكن إذا كان العالم لم يضع تعريفاً للإرهاب حتى الآن، وهو يشهد يومياً أكثر من عملية "إرهابية"، كما لم يضع تعريفاً واضحاً هو الآخر عن الانقلاب غير ما كان مستقراً ومعلوماً عن الناس
خالد مصطفى
لا زالت تداعيات المحاولة الانقلابية الفاشلة التس شهدتها تركيا تلقي بظلالها على المشهد السياسي في المنطقة بل وفي العالم أجمع, ولكن من المؤكد أنه رغم الخسائر التي تعرضت لها تركيا على الصعيد المادي والمعنوي جراء هذه المحاولة إلا أن لها مكاسب كبيرة للحكومة.
منذر الأسعد
ما زلت أعجب من أقلام طيبة تبدي استغرابها من وقوف الغرب كله وراء محاولة الانقلاب الأخيرة الفاشلة في تركيا!! وكذلك أعرب هؤلاء الطيبون عن استهجانهم من حرص الغرب على حياة قادة الانقلاب الأثيم، وتناسيهم انتصار"الديموقراطية" التي يزعمون أنهم يريدون
دـ أحمد موفق زيدان
نزعت المحاولة الانقلابية التركية الفاشلة ورقة التوت الأخيرة عن الجسد الغربي الذي كان يتدثّر بها، و هو الذي يتمسح ببقايا مساحيق ديمقراطية تجميلية على وجهه القبيح سريعاً ما أذابتها حرارة المحاولة الانقلابية الفاشلة، وأنت تتابع المحاولة الانقلابية تستغرب لهاث سفارات
أمير سعيد
وما كان متوقعاً أيضاً ألا يتحدث أردوغان بصراحة عن جميع ما يعتمل في نفسه وإدارته عن الانقلاب الفاشل والمتسببين به، فالحصافة السياسية تقضي بأن ليس كل ما يعرف يقال!ولسنا بالضرورة مضطرين للالتزام بهذه "الحصافة"، وبوسعنا أن نتخيل استنتاجات كان يمكن لأردوغان أن يخرج بها من محاولة الانقلاب الفاشل لكنه أحجم عن البوح بها الآن لاعتبارات سياسية داخلية وخارجية:
أمير سعيد
لو كان الانقلاب قد نجح، لقد كان سيحول وجه المنطقة والعالم لعقود، لكنه الآن إذ فشل، قادر على تحويل المؤشر في اتجاه آخر، لأنه ببساطة، لن تكون تركيا قبل منتصف يوليو – شهر التغييرات – كما هي بعده.
منذر الأسعد
أكتب الآن قبيل الفجر بمدينة الرياض، حيث بدأت بوادر عدة تشير إلى فشل المحاولة الانقلابية التي قام بها قسم من الجيش التركي على النظام الدستوري في البلاد.
خالد مصطفى
تفجرت مرة أخرى في الولايات المتحدة الأمريكية موجة جديدة من موجات العنصرية ضد السود عندما وثق عدد من الأشخاص بالفيديو مقتل رجلين من السود على أيدي الشرطة ثم تم قنص عدد من رجال الشرطة البيض واندلعت مظاهرات عارمة تطالب بحقوق السود في بلد يحكمه رجل أسود!..
دـ أحمد موفق زيدان
أضاءت الواشنطن بوست في مقال لها مطول أخيراً الظلام على طريقة تعاطي السياسة الأميركية مع داعش سوريا وداعش العراق، إذ تقول الصحيفة أنه بعد أن أغرت قوات جيش سوريا الجديد بالهجوم على البوكمال مقابل توفير الغطاء الجوي لقواته البرية، تخلت عنه ونكصت
حمزة إسماعيل أبو شنب
شكل خلو الاتفاق التركي الـ"إسرائيلي" من أية بنود تتعلق بالجنود الـ"إسرائيليين" خيبة أمل كبيرة لعائلاتهم، نتيجة لفشل جهودها السابقة في إرغام الحكومة الـ"إسرائيلية" بتضمين الاتفاق بنوداً لاستعادة الجنود، مما دفعهم إلى تصعيد الاحتجاجات تجاه الحكومة، آلت بالحكومة...
فهد بن يحيى العماري
العيد عبادة من العبادات يتضمن شعائر دينية ومظاهر اجتماعية وإنسانية وأخوية.
منذر الأسعد
ها هو داعش يؤكد تبعيته للسرطان الصفوي، فيكرر خسته فيضرب السعودية ضربة مزدوجة يوم أمس الاثنين، سدد شطرها الأول بنذالة إلى رجال الأمن الذين يحرسون عاصمة الإسلام الأولى ومنطلق نور التوحيد إلى مشارق الأرض ومغاربها: مدينة المصطفى صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم؛ بينما استهدفت طعنة الغدر الأخرى حسينية شيعية بمدينة القطيف في المنطقة الشرقية.
أمير سعيد
بادئ ذي بدء، لم يكن من المتصور يوماً أن الحكومة التركية ستستمر في الإبقاء على علاقتها الدبلوماسية مع الكيان الصهيوني منخفضة إلى الأبد؛ فحكومة العدالة والتنمية لم تتصرف في أي وقت بعيداً عن مبدأ المواءمة ولم تكف أبداً عن عقد الصفقات.
خالد مصطفى
لا يزال صدى خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي يهز أركان المعمورة ولا تزال ردود الأفعال على الخروج تتوالى ما بين مستنكر ومندهش في المعظم وقليل مرحب..
خالد مصطفى
ماتقوم به إيران وأذرعها المسلحة في المنطقة هو نوع من "الإرهاب" الذي يحتمي بالقانون وتقبل به الكثير من دول المجتمع الدولي ومنظماته وتتعامل معه كأمر "مشروع" وواقع.
دـ أحمد موفق زيدان
لم تمض ساعات على تهديد وزير الخارجية الأميركي جون كيري لروسيا حين قال إن أميركا بدأ صبرها ينفذ تجاه العمليات العسكرية الروسية وبعدم الضغط الروسي على العصابة الأسدية، إلا وأعلن البيت الأحمر عن هدنة عاجلة في حلب لثمان وأربعين ساعة، ثم عرض هدنة دائمة لمدينة حلب..
أمير سعيد
من الطبيعي أن الخط البياني لمعدلات الهجمات الإرهابية في تركيا، والتي تطال أهدافاً مدنية وعسكرية يتردد صعوداً وهبوطاً ارتباطاً بعدة عوامل قد تكون محلية أو إقليمية أو دولية، لكن تبقى هذه العوامل محل نظر في ترجيح إحداها عن الأخرى أو الجمع بينها.
خالد مصطفى
تكلم الكثيرون عن عمق العلاقات بين الثورة الشيعية في إيران والغرب وعلى رأسه أمريكا رغم الشعارات المعادية التي رفعتها هذه الثورة في بدايتها وحتى الآن من باب خداع البسطاء من المسلمين.....
دـ أحمد موفق زيدان
المتفحص لواقع العالم العربي والإسلامي يرى لهاثاً غربياً وشرقياً وطائفياً محموماً لإكمال طوق الحصار على جواهر العالم العربي والإسلامي والمقصود بها هنا بشكل مباشر" الخليج وتحديداً المملكة العربية السعودية، وتركيا وباكستان"، ولربما لم يتعرض العالم الإسلامي لغارة
خالد مصطفى
وجهت المقاومة الفلسطينية ضربة قوية للاحتلال الصهيوني في عاصمته التي ظن أنه تمكن من تحصينها من الهجمات عبر سلسلة طويلة من الإجراءات الامنية..
د عبد المنعم زين الدين
بات من الواضح مؤخراً أن هناك تململاً شعبياً وثورياً يصل إلى حد النِقمة عند البعض، من ركود جبهات درعا، في الوقت الذي تشتعل فيه جبهاتٌ أخرى في سورية، في ريف حلب الجنوبي والشمالي، وفي بقايا جبال الساحل، وفي ريف حمص، والغوطة الغربية، وحتى القنيطرة، وغيرها.
منذر الأسعد
انضم موقع التجارة الإلكتروني الشهير "أمازون" إلى حلبة الحقد والبذاءة الغربية التي تخصصت في شتم الإسلام والتطاول على مقدساته؛إذ أقدم الموقع الصفيق على بيع مداسات للأحذية طبع عليها صور آيات قرآنية شريفة وصور مساجد اختيرت بخبث شديد، تتصدرها صورة الكعبة المشرفة ومسجدَيْ: "أيا صوفيا، و"السلطان أحمد"، في مدينة إسطنبول التركية الشهيرة.