فكر ودعوة

د. خالد رُوشه
" حريص عليكم " هو فعل كل داعية يرتجي الثواب من الله سبحانه , مهما تعرض لأذى أو إضرار في سبيل دعوته , في صحيح مسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم حكى نبيا من أنبياء الله شجه قومه وهو يمسح الدم عن وجهه ويقول : " اللهم اغفر لقومي فإنهم لا يعلمون " , إنه نموذج واضح لما نصفه من حرص الدعاة إلى الله على الناس برغم ما يتعرضون له من أذي .
د. خالد رُوشه
إن معنى بائسا قد يتلبس به بعض الناس يفشل حياتهم ويفسد علاقاتهم , وهو معنى البخل , وكما أن العطاء معنى واسعا عظيما فإن البخل معنى واسعا كريها سيئا , فليس البخل فقط بالمال , لكنه داء ينتظم كل عطاء فيكبله ويمنعه , فليحذر المربون من تسلل ذلك الوصف البئيس إلى أبنائنا فإنه مهلكة أي مهلكة , يقول الله سبحانه :" الشيطان يعدكم الفقر ويأمركم بالفحشاء , والله يعدكم مغفرة منه وفضلا والله واسع عليم "
د. عامر الهوشان
أما مفهوم الإصلاح الاقتصادي الإسلامي فهي مضبوطة بضوابط الشريعة الإسلامية , التي تشترط في السياحة عدم التأثير الفكري المخالف لتعاليم الإسلام على الشعب من الوفود السياحية القادمة , وكذلك الانضباط بالضوابط الأخلاقية التي جاء بها الإسلام , فلا يجوز هتك الأعراض باسم السياحة , ولا تخريب العقول باسم السياحة , ولا الغزو الفكري العقائدي باسم السياحة , كما كان يحصل في فترة الحكم العلماني للدول العربية الإسلامية .
هشام خالد
ما أصعب ان يسرق الظلم فرحة كانت بكل عام تزيح همومنا , أن ينسينا الظلم طعم تمرات الفطور , ورائحة الخبز الطازج على مائدة السحور , أن يشعرنا الظلم باستحاله تحقيق أحلامنا الصغيره .. حينما نراه يبني مستعمراته على فتات الدموع المظلومة .. ولا نستطيع إيقافه !
د. عامر الهوشان
ومن تأمل في أيام رمضان ولياليها يدرك هذا المعنى تمام الادراك , فقد جعل الله تعالى خير ليالي هذا الشهر الكريم في أواخره لا في أوائله , حتى يجتهد المسلم في العبادة ويستمر , ويزداد ويربو لا ينقص أو يفتر وينقطع , فقد جعل الله ليلة القدر – وهي أعظم ليلة من ليالي الدنيا أجرا وثوابا عند الله تعالى – في الوتر من العشر الأخير من رمضان , مما يعني أن الاستمرارية وعدم الانقطاع من أعظم وأبدع دروس هذا الشهر الكريم .
د. خالد رُوشه
وبالعموم, ليس كل امرىء هو رجل الحوار , أو يصلح للحوار , فمن الخطأ أن يدافع عن الحق من ليس بأهله , فإنه ينقصه ويقلل قدره , فالعلم شرط من شروط الحوار , وأفضل مافي ذلك التخصص ودقة المعرفة .
د. خالد رُوشه
للموعظة مكان معروف في قلوب الطيبين , تذكرهم بالخير , وتدعوهم إلى الاستقامة , تبشرهم وتنذرهم , ترغبهم في التوبة والعودة والإنابة إلى الله والمسارعة في الخيرات , والتربية الإيمانية تعتمد الوعظ طريقة تعليمية توجيهية مستوحاة من كتاب الله سبحانه وسنة رسوله
يحيى البوليني
هنا نستطيع إن نقول أنهم ظلموا أنفسهم كأفراد بحب المال الذي أدى بهم إلى احتكار السلع , فالمحتكر خاطئ كما قال النبي صلى الله عليه وسلم , ومعرض لعذاب الله سبحانه , فقد روى عن معقل بن يسار قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من دخل في شئ من
د. صفية الودغيري
إنَّ الحُرِّيَّة الحقيقِيَّة سرٌّ من أسرارِ هذا الكونِ الرَّحب، وسرٌّ من أسرار هذه النفسِ التي هرَبَت من صخبِ الحياةِ وجَحيمِها إلى جَنَّتِها ونعيمِها، ومن تصَدُّعاتِ الضَّجَر إلى طمأنينة تعَطِّرُ السَّرائِر، وتُزِهِرُ القلوب .
د. خالد رُوشه
إن الإتقان في العمل والمسئولية قيمة تربوية ومرتكز نفسي مؤثر , على أساسه ينبني الإنسان المسلم من بدايات حياته الأولى فاعلا ومؤثرا وناجحا , فيدع العجز والكسل , والقعود والخمول , وينطلق حيث الفعالية المؤثرة في شتى المجالات
حميد بن خبيش
لا شك أن تجربة ابن باديس تنهل بعض سماتها و خصائصها من معين الحركة الإصلاحية في المشرق , لكن رصد آثارها الجليلة على المستوى الثقافي و الاجتماعي و السياسي , يدفعنا للجزم بأنه كان نسيجا وحده , و عبقرية نادرة وُفقت في إحداث منعطف تاريخي حاسم .
د. محمد العبدة
لم أكن على علم بمرض أخي الشيخ الفاضل المربي الداعية أبي أسامة؛ ففي زيارتي الأخيرة له بمنزله بمكة المكرمة كان بصحة جيدة، وعلى عادته في الحديث المرح والحديث عن سوريا وأحوالها وعن الدعوة والعلماء وعن الكتب الجديدة..
يحيى البوليني
ولم يضطر الفكر الإسلامي يوما للتعلل بأسباب الضعف المادي لأفراده في المهادنة الفكرية مع خصومهم بل أعلنت منذ اللحظة الأولى تباين الفكرة الإسلامية مع ما سواها من الأفكار حتى في أقصى وأقسى لحظات الضعف البشري للمسلمين .
حميد بن خبيش
إن ما تصبو إليه عولمة التخنث هو التطبيع مع الفوضى الجنسية , و استبعاد ما هو أخلاقي من دائرة العلاقات الإنسانية . ولعل المتتبع لنوعية القضايا و الملفات التي تتبناها موجة الحقوق و الحريات الجديدة , يدرك البعد التدميري الذي اكتسبه مفهوم الحرية الشخصية , و كيف أن هذه
د. خالد رُوشه
كأنما تفوح رائحة عطرة تملأ المكان المحيط كلما ذكرت أهل العلم السابقين , الذين ثبتوا وضحوا وطبقوا علومهم بشكل واقعي , ولم يدفعهم العلم لكبر او سمعة أو تكسب دنيا ولكأنما يحيط المجالس العلمية ملائكة كرام , ينشرون السكينة بين ثنايا الحضور , ويدعون بالرحمة والكرامة ..
حميد بن خبيش
يبدو أن الجيل الجديد من ألعاب الفيديو و الانترنيت قد جاوز حد التسلية , ليزج بناشئتنا في اغتراب ثلاثي الأبعاد , و ليضع الأسرة و المدرسة و الأجهزة الرقابية في كل بلد عربي أمام تحد ينبغي كسبه بأي حال من الأحوال . إذ حين تتحول التسلية الإلكترونية إلى نسق ثقافي مرعب يُجرد الطفل من انتمائه و يخلق هوة بينه و بين واقعه , ثم يُغريه بالذوبان في هوية الآخر ومعتقده وقيمه , فإن التصدي الحازم , وتقوية الجهاز المناعي للأمة ينبغي أن يحتل الصدارة في سلم الأولويات كضرورة حضارية .
د. نادية محمد
ان الدمار لا يورث الا صلابه ثم سينقلب بركانا يتمرد ولا يهدا على اي أرض وعندها سيكون مفاجئا لكم حتي تنسوا مقوله : لاجديد تحت الشمس من العبيد، وانكم الأغلبية فى كل عصر..
د. خالد رُوشه
هناك كذلك خلط في المفاهيم المتعلقة بالعلاقات بين أفراد المجتمع وأسلوب ضبطهم القيمي والفكري ومحددات استقائهم للثقافة العالمية المختلفة - والذي يصور في وسائل الإعلام على أنه تطور حضاري وتصور تقدمي فيما يخص الملفات الاجتماعية المختلفة - لا يفرق بين ما يصلح أن يكون في مصلحة الإنسان وما هو في اتجاه التوسع المادي مما قد يكون ضارا به .
إدريس أبو الحسن
كثيرون هم أولئك الذين نجحوا في أعمالهم وحياتهم ومهامهم ، لكن قلة منهم من يكون نجاحه مجلجلا في الآفاق ! وهؤلاء القلة هم نخبة النخبة من المجتهدين في مسارهم ممن فهموا سنن الله (شرعية كانت أو كونية) في السير الصحيح ، وزاوجوا بين إدراكهم العلمي وقوة طموحهم العملي فكان نتاج جهدهم نجاحات مدوية تستحق التأريخ للاعتبار
صلاح فضل
فالخطاب المعادي للإسلام اليوم ، يستخدم كل الوسائل التكنولوجية والفنية المتاحة في عالمي الاتصالات والإعلام، لإحداث إبهار، يساعد على تمرير الفكرة إلى العقول دون الانتباه إلى مدي دقتها أو خطورتها على الدين والوطن .
د. خالد رُوشه
جدل عادة يثار عن مدى تفعيل المشاركة الإيجابية للعلماء في التعبير عن رغبات الشعوب , وتحمل مسئوليتهم تجاه المجتمع والمشاركة في الحياة السياسية وعدم الاكتفاء بالدور التعليمي في المساجد وقاعات الدرس ذلك الجدل قد يكون متأثرا بظروف المجتمعات تارة...
د. خالد رُوشه
إنها حرية الكلمة التي ربى عليها الرسول صلى الله عليه أصحابه , فأدركوا ذلك فخرج أبو بكر وهو خليفة المسلمين يسأل الناس أن يُقوموه إذا اعوج , وخرج عمر يفسح المجال لشاب ليسأله على شيء من خصوصياته وهي ثوبه – الذي لم يكن يمتلك غيره – فيسأله من أين لك هذا !!
د. محمد العبدة
إن المتتبع لطرائق القران في مخاطبة النفس البشرية، وكذلك طرائق الجدال مع المعاندين سيلاحظ أن تركيز الخطاب هو على استشارة الفطرة وتذكيرها بخالقها لأنها مهيأة لذلك ومهيأة لأن تهتدي إلى أصول الاسلام، وكذلك يتوجه الخطاب إلى العقول التي لا يليق بها أن تكون بعيدة عن البديهيات، ولا تكون بعيدة عما يؤكده القرآن
د. صفية الودغيري
ولكن ما تلبث أنْ تَمْتَصَّ نشوةُ الصُّعودِ متاعِبَهُم، وتَخْلَعُ عن ذاكِرَتِهِم المُثْقَلَة ما يُؤَرِّقُها، وتُرَتِّقُ مَسامَّاتِ جِراحِهِم، وتصِلُ أسبابَ هَزِيمَتِهِم بالانْتِصَارِ عليها، وكُلَّما بلغُوا مَبْلَغًا عَلِيًّا، أو أَدْرَكُوا إِنْجازًا عظيمًا، أو نَجاحًا باهِرًا، أو ارْتَقُوا مَقامًا مَرْموقًا، تَذَكَّرُوا بأنَّ امْتِلاكَهُم للقوَّة بعد ضَعْف، والعِلْمَ بعد جَهْل، والثَّراءَ بعد فَقْر، والاسْتِغْنَاء بعد احْتِيَاج ..