تقارير

تقرير إخباري - محمد الشاعر
إذا : ليس أكذوبة حماية حقوق الإنسان هو ما يدفع منظمة هيومن رايتس ووتش للاستمرار في انتقاد المملكة السعودية , من خلال أمثال هذه التقارير التي لا يمكن أن توصف إلا بالكيدية .... وإنما الرغبة بتشويه صورتها أمام العالم , وخصوصا بعد قرارها بمواجهة المشروع الصفوي في المنطقة .
د. زياد الشامي
والحقيقة ان الوجه الذي أريد أن أتحدث عنه في هذا التقرير لا يقل بشاعة وطغيانا عن الأوجه الأخرى للنظام النصيري , فإذا كان القتل بجميع ألوانه وأشكاله البشعة التي قد لا تخطر على ذهن بشر هي سمة هذا النظام و وجه بارز من وجوه طغيانه واستبداده ..... فإن تسببه في معاناة مئات الآلاف من ذوي المعتقلين في سجونه وزنازينه لا يمكن إلا أن توصف بأنها وجه آخر من أوجه وحشيته وإجرامه .
تقرير إخباري ـ خالد مصطفى
في وقت يعاني عشرات الآلاف من المدنيين السوريين في محافظة حلب السورية بالمناطق التي يسيطر عليها الثوار من حصار مشدد من قبل مليشيات الأسد والعناصر الشيعية الموالية لها إلى جانب روسيا؛ فإن المجتمع الدولي والدول الغربية يكتفون ببيانات الإدانة والاستنكار والمطالبة..
د. زياد الشامي
قد لا يكون ما تفعله إيران في العراق مجرد عبث بهوية العراق ومقدراته فحسب , فما يجري على أرض بلاد الرافدين منذ إطلاق الأمريكان يد طهران في هذا البلد من خلال تنصيب عميلها نوري المالكي رئيسا للوزراء ومن ثم استبداله بــ حيدر العبادي .....يتجاوز حدود العبث إلى الاحتلال وما يستتبعه من نهب خيرات البلاد ومحاولة تغيير هوية أهلها السنية .
د. زياد الشامي
ما يلفت النظر في انتصارات الثوار المذهلة بالأمس وأول أمس أنها جاءت بعد تفاهم الفصائل الثورية المقاتلة في حلب وتنسيقها فيما بينها لمنع وقوع كارثة حصار حلب , وما هي إلا ساعات قليلة حتى أكرمهم الله تعالى بهذه الانتصارات والفتوحات , فكيف سيكون الكرم الإلهي إن أخلص المجاهدون النية لله , وتركوا التعصب للريات والفصائل , وعملوا على الوحدة الكاملة لرد الغزاة والطغاة من أرض الشام المباركة ؟!
تقرير إخباري - محمد الشاعر
يعلم الليبراليون تمام العلم أنهم لن يستطيعوا الطعن بحقيقة قوامة الرجل على المرأة بمفهومها الإلهي وضوابطها الإسلامية وحقيقتها الشرعية , فهي حقيقة قائمة في واقع حياة الناس وممارساتهم اليومية شاؤوا أم أبوا , وسنة ماضية في خلقه سبحانه إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها , ولكنهم يحاولون التشغيب على هذه الحقيقة من خلال تشويه حقيقة القوامة التي شرعها الله تعالى , فيصورون القوامة بأنها تسلط على المرأة واستعباد لها , بينما هي في الحقيقة تكليف للرجل برعاية الأسرة والعناية بها وتحمل مسؤولية ما يصلح زوجته وأولاده ومن يعول في دينهم ودنياهم .
د. زياد الشامي
الغريب في الإعلان الذي لا يمكن لعاقل أن يصدقه هو إضفاء صفة الإنسانية على تلك الممرات , و وجه الغرابة والعجب أن روسيا التي قتلت وما زالت تقتل آلاف المدنيين من النساء والأطفال عبر غاراتها الجوية العشوائية في حلب وإدلب ......وغيرها من المحافظات السورية , تزعم اليوم أنها تريد المحافظة على أرواح المدنيين عبر تلك الممرات المزعومة !!!
تقرير إخباري ـ خالد مصطفى
ثار جدل واسع بشأن تورط أمريكا ومخابراتها في المحاولة الانقلابية الفاشلة في تركيا والتي استهدفت الإطاحة بأول حكومة تركية منتخبة في العصر الحديث تفوز بالحكم 4 دورات متتالية..
د. زياد الشامي
لا ينبغي أن نتوقف طويلا عند مسألة دعم من يمتلك وسائل الاتصال الحديثة للطغاة والمستبدين و من يحكمون بلادنا باسمهم .... , فهم أعداء الأمة وهويتها الإسلامية على مر التاريخ على كل حال , وإنما الأهم العمل على تحرير الأقصى من يد الصهاينة , ودعم الثورة السورية للتخلص من طاغية الشام , و التفكير في كيفية الاستفادة من ثورة الاتصالات الحديثة , وتفادي مساوئ استمرار احتكارها من قبل أمريكا والغرب .
تقرير إخباري - محمد الشاعر
ما تزال زيارة رئيس مركز الشرق الأوسط للدراسات الإستراتيجية و ضابط المخابرات السعودي السابق "أنور عشقي" للكيان الصهيوني تثير الكثير من ردود الأفعال الشعبية السعودية والعربية الإسلامية الغاضبة والمستنكرة .
د. زياد الشامي
لم يترك الغرب للمتابع العاقل لما يجري من أحداث على الساحة العربية والغربية من شك في سياسته التي ينتهجها للنيل من دين الله الخاتم واستهدافه , فجميع المعطيات تؤكد أن الأخير قد استجاب لنواقيس الخطر التي دقتها مراكزه الإحصائية الصليبية
د. زياد الشامي
"منبج تباد" "دوما تباد" " حلب تحترق" "مضايا تموت جوعا" ..........الخ هاشتاغات حاول فيها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي "توتير" تسليط الضوء على حجم الإجرام النصيري الصفوي الروسي الغربي وأزلامهم على مدن وبلدات الثورة السورية , والتعبير عن مدى الوحشية والعدوانية التي وصل إليها أعداء ثورة أهل الشام في محاولة لإجهاضها .
تقرير إخباري - محمد الشاعر
ليست المرة الأولى التي يطالب فيها السعوديون محاسبة قناة "العربية" المحسوبة على المملكة العربية السعودية بإغلاقها لأسباب لا تتوقف عند سوء تغطيتها للأحداث الجارية في المنطقة , وإنما لتوجهاتها وأجندتها التي تتناقض بشكل واضح مع سياسة المملكة وموقفها المناهض للمشروع الصفوي الذي تحاول طهران وعملائها وحلفائها فرضه على أهل السنة في المنطقة
د. زياد الشامي
إن ما يبديه ساسة الغرب وأمريكا من حرص شديد على حياة منفذي الانقلاب وقادته لا يعني تورط الغرب في التخطيط و الإشراف على الانقلاب الفاشل بتركيا فحسب , بل يؤكد نواياهم في الاستمرار بالكيد لحكومة أردغان و تطلعاته لتخليص تركيا من علمانيتها وإعادتها إلى حضنها الإسلامي .
تقرير إخباري ـ خالد مصطفى
ساعات عصيبة مرت أمس ليس فقط على المواطن التركي ولكن على معظم المواطنين المسلمين والعرب حول العالم.
د. زياد الشامي
أبدأ بوسائل إعلام النظام النصيري في دمشق , ففي الوقت التي كان فيه مراسلوا كثير من وسائل الإعلام المشهورة والمعروفة بتغطيتها الأحداث من قلب الحدث "كالجزيرة مثلا" , يؤكدون ظهور الكثير من البوادر والأنباء التي تؤكد بداية فشل الانقلاب ...كان الشريط الإخباري لإعلام النظام النصيري يبث أنباء كاذبة وغير صحيحة , ومنها على سبيل المثال توجه الرئيس التركي أردغان إلى مطار اسطنبول تمهيدا لمغادرة البلاد , والإصرار على وصف الأخير "بالهارب" , والزعم بانه سيطلب اللجوء إلى ألمانيا ......الخ .
د. زياد الشامي
لا تحتاج مسألة تجذر العنصرية في نفوس ذوي البشرة البيضاء من الشرطة الأمريكية ضد السود إلى مزيد برهان أو دليل , فدم ذوي البشرة السمراء على يد شرطة الولايات المتحدة الأمريكية البيض ما يزال يسيل ويقدم للعالم أجمع مزيدا من الأدلة على هذه العنصرية المقيتة في بلد ما زال يزعم أنه رمز العدالة والمساواة .
د. زياد الشامي
وإذا كانت مواجهة عدوان إيران ضد أهل السنة خارج حدودها في كل من سورية والعراق واليمن من الأهمية بمكان , فإن مواجهتها داخليا من خلال دعم المعارضين لهذه السياسة الخمينية الرعناء التي لم تفض إلا إلى دمار وخراب المنطقة بأسرها .... أشد أهمية وضرورة , فقطع رأس الأفعى في عقر دارها أولى بالاهتمام من ملاحقة ومحاربة أذنابها هنا وهناك .
تقرير إخباري - محمد الشاعر
رغم وضوح الأصابع الرافضية في جميع الهجمات والتفجيرات الإرهابية التي ضربت المملكة منذ العام الماضي وحتى الآن على وجه الخصوص , وتحديدا منذ إعلان المملكة السعودية مواجهة المشروع الصفوي في المنطقة , وإطلاق عاصفة الحزم و إعادة الأمل باليمن ....... إلا أن التفجير الأخير الذي وقع اليوم بالقرب من مقر جهة أمنية بجوار المسجد النبوي الشريف
د. زياد الشامي
لا شك أن الهجوم الذي وقع فجر اليوم على مطعم في العاصمة البغالية "دكا" والذي تبناه تنظيم ما يسمى "داعش" عبر وكالة أعماق للأنباء , وأدى إلى وقوع أكثر من 20 قتيلا بعد تدخل الجيش والشرطة البنغالية وتبادل لإطلاق النار بينها وبين المهاجمين .... ستكون له تداعيات على المسلمين عموما في بنغلادش , وعلى الجماعة الإسلامية ورموزها وقادتها على وجه الخصوص .