تقارير

خالد مصطفى
العلاقة بين أمريكا والتنظيمات الشيعية المدعومة من إيران في المنطقة مثل تنظيم "حزب الله" اللبناني ومليشيات الحشد العراقية تثير التساؤلات وتكشف عن أبعاد جديدة في طريقة التعاطي الأمريكي مع القوى الفاعلة في المنطقة والمفهوم السائد لدى واشنطن عما تسميه "الإرهاب و"التنظيمات الإرهابية" .
د. زياد الشامي
حاليا وبعد سنوات من اندلاع الثورة التونسية التي انطلقت شرارتها أواخر عام 2010م و أدت إلى هروب "بن علي" واستبشار التونسيين بإمكانية استعادة تونس لهويتها الإسلامية في شتى ميادين الحياة ....لا يبدو أن الرياح تسير كما كان التونسيون يشتهون ويرغبون , بل تلوح في الأفق بوادر وأمارات عودة عهد بورقيبه التغريبية اللادينية "العلمانية" من جديد .
خالد مصطفى
روسيا يوما بعد يوم من وجودها العسكري في سوريا بذرائع مختلفة وتحت سمع وبصر المؤسسات الدولية ودون أن يثير الأمر حفيظة الكثير من دول المنطقة رغم خطورته الحالية والمستقبلية..فقد كشف قائد فصيل تابع للجيش السوري الحر، عن أن "القوات الروسية تقوم حالياً باستئجار أراض في الجنوب السوري لبناء قواعد عسكرية"...
د. زياد الشامي
في مواجهة هذه الحملة الصفوية الفارسية لإحداث تغيير ديمغرافي في قلب عاصمة الأمويين دمشق أصدر المجلس الإسلامي السوري - الذي يضم قرابة 40 هيئة ورابطة إسلامية من أهل السنة والجماعة في الداخل والخارج ومن ضمنها الهيئات الشرعية لأكبر الفصائل الإسلامية في سوريا، ويترأسه الشيخ أسامة الرفاعي - بيانا أفتى فيه بـ "حرمة بيع الأراضي والعقارات للشيعة الإيرانيين" وغيرهم في سورية .
د. زياد الشامي
تخفو حينها الأصوات الصاخبة المنادية بمحاربة ذلك "الإرهاب" ما دام ضحاياه مسلمون , وإن خرج صوت رافض لذلك العنف الممنهج ....فهو صوت للدعاية والإعلان فحسب ...., وإن كانت هناك بعض ردود الأفعال على "الإرهاب" الذي يتعرض له المسلمون أقلية كانوا أم أكثرية فهي ردود هزيلة ضعيفة لا تردع القاتل الجاني المعتدي ولا تنقذ المعتدى عليه المظلوم المقهور .
د. زياد الشامي
خرج علينا وهو يتوعد من تبقى من العدو الوهمي الهلامي الذي يسمونه "داعش" بالموت والفناء داخل المدينة التي تعتبر المعقل الرئيسي لهم في سورية , ويهدد حوالي ألفين من أعضاء وأفراد العدو المزعوم بعدم الخروج من مدينة الرقة السورية أحياء , وراح يعدد ما يسميها "إنجازات" الولايات المتحدة الأمريكية التي تقود تحالفا دوليا ضخما لمحاربة بضعة آلاف فقط في كل من العراق وسورية منذ سنوات !!!
خالد مصطفى
تحاول الولايات المتحدة وبعض الدول الغربية إلهاء الشعوب العربية والمراقبين لما يجري في المنطقة ببعض العقوبات الصورية التي تضعها على إيران و"حزب الله" من حين لآخر, والتي أثبتت طوال السنوات الماضية عدم جدواها والدليل على ذلك استمرار إيران ومليشيات "حزب الله" في ارتكاب المزيد من الجرائم بالمنطقة...
د. زياد الشامي
أما أن تتعرض أقلية من الأقليات المسلمة في العالم إلى استهداف خارج أوطانها فضلا عن داخلها وأن تتم ملاحقة أفراد هذه الفئة المستضعفة في بلاد المهجر ودول الشتات ....فهو أمر جد خطير وسابقة لا ينبغي المرور عليها دون ردة فعل ولو بتعليق أو حتى بيان رفض واستهجان .
خالد مصطفى
الانتصار الذي حققه الفلسطينيون في معركتهم الأخيرة مع الاحتلال الصهيوني بعد الإجراءات التي اتخذها من أجل فرض أمر واقع في المسجد الأقصى ليس نهاية المطاف فالمعارك القادمة قد تكون أشد شراسة, والاحتلال لن يستسلم بسهولة بعد ما جرى...
د. زياد الشامي
المفارقة في تصريحات "خامنئي" بالأمس أنه في الوقت الذي يطالب به السلطات السعودية بتوفير الأمن للحجاج الإيرانيين في موسم حج هذا العام من جهة , يحرض من جهة أخرى أتباعه على إحياء مراسم ما يسمى "البراءة من المشركين" التي من شانها أن تثير الفتنة والطائفية والاضطراب وتعرض حياة أزلامه وأتباعه وحجاج بيت الله الحرام عموما للخطر !!!
د. زياد الشامي
مما لا شك فيه أن كثرة دراسات مراكز الأبحاث الغربية فيما يتعلق بمسألة تزايد أعداد المسلمين في دول القارة العجوز والأمريكيتين وغيرها من دول بقية قارات العالم..... تعكس في الحقيقة مدى قلق الغرب وخوفه من كثرة اعتناق مواطنيه للدين الحق , وخشيته من تحول دوله بعد عقود لدول ذات غالبية مسلمة .
تقرير إخباري - محمد الشاعر
نجم جديد من نجوم الأمة يأفل ويغيب , وعالم جليل من علماء بلاد الحرمين يدركه الأجل ويتوفاه ملك الموت , وثلمة أخرى في الأمة تثلم وتحتاج إلى من يسدها , ومصاب جلل تصاب به أمة التوحيد برحيل عَلَم من أعلامها لينضم إلى كوكبة العلماء والفقهاء الذين ودعتهم المساجد والمحاريب وافتقدتهم مجالس العلم خلال أسابيع معدودة خلت .
خالد مصطفى
رضخ الاحتلال الصهيوني للمقاومة الشديدة التي أظهرها الشعب الفلسطيني تجاه الإجراءت التعسفية الأخيرة في المسجد الأقصى, حيث أعلنت حكومة نتنياهو إزالة البوابات الإلكترونية التي أثارت غضبا واسعا في العالم العربي والإسلامي..
د. زياد الشامي
هي أولى الانتصارات التي ستتبعها بإذن الله انتصارات أخرى تعيد الوضع بالأقصى إلى ما كان عليه قبل حادث الجمعة 14 يوليو الجاري الذي حاول الصهاينة استغلاله للهيمنة على الأقصى و انتزاع إدارته من يد المسلمين .
د. زياد الشامي
الثابت الأهم في المشهد السوري هو أن تفرق فصائل الثورة السورية لسبب أو لآخر هو العامل الأبرز الذي يعتمد عليه أعداؤها منذ سنوات لإجهاضها ومحاولة إطفاء جذوتها , وما لم تجد تلك الفصائل وسيلة وطريقة للعمل المشترك أوالتنسيق على الأقل للوصول إلى الهدف المشترك الذي يجمعها في المرحلة الحالية ألا وهو إسقاط النظام النصيري .....فإن التبعات والتداعيات ستكون ثقيلة على الجميع .
خالد مصطفى
محاولة الاحتلال الصهيوني السيطرة على المسجد الأقصى والإجراءات الأخيرة التي اتخذها من أجل فرض الأمر الواقع ليس بالأمر الجديد بل هي حلقة من حلقات التآمر الصليبي ـ الصهيوني الممتدة عبر سنوات طويلة..
د. زياد الشامي
لا يبدو أن مسلمي الروهينغيا سيستفيدون من تدويل قضيتهم مع استمرار هيمنة الدول الغربية – غير العابئة بقضايا المسلمين بل والمتواطئة ضدهم - على هيئات ومؤسسات الأمم المتحدة , ومع ضعف تأثير وفاعلية الدول العربية والإسلامية في إجبار حكومة ميانمار على رفع الظلم الواقع على إخوة لهم في العقيدة والدين .
تقرير إخباري - محمد الشاعر
لا ينبغي أن يقتصر دور أبناء الأمة على العزاء أو الرثاء والتحسر على وفاة وفقدان هذه الكوكبة الكبيرة من علماء الأمة ودعاتها وأعلامها خلال هذه الفترة القصيرة جدا , بل لا بد من الاعتبار بموت هؤلاء الأفذاذ , وعقد العزم على اغتنام وجود وحياة البقية المتبقية من أمثالهم من الثقات , والاستفادة ما أمكن من علومهم وحكمتهم وفقههم قبل فوات الأوان .
خالد مصطفى
أعلن رئيس الوزراء اللبناني اليوم الثلاثاء في كلمة أمام مجلس النواب, أن الجيش سيقوم بتنفيذ عملية جديدة في جرود عرسال على الحدود اللبنانية السورية والتي يعيش فيها عدد كبير من اللاجئين السوريين السنة والذين تعرضوا لاعتداءات عنيفة من قبل الجيش اللبناني.
د. زياد الشامي
لم يكتف المحتل الغادر بإغلاق الأقصى ومنع المسلمين من أداء الصلاة فيه لمدة يومين - بما فيها صلاة الجمعة لأول مرة منذ خمسة عقود - فحسب , بل سارع اليوم باتخاذ عدة خطوات تشير بوضوح إلى توجهه لفرض هيمنته الكاملة بقوة السلاح على ما ليس له أي حق به.