رصد الإعلام

منذر الأسعد
هاج الزملاء وماجوا، وندبوا ولطموا الخدود وشَقُّوا الجيوب، حزناً على حرية الرأي التي اغتيلت بطرد أبي الحمالات ملك البذاءة وسلطان الشتم ومقاول الطعن في مقدسات الأمة.. بعضهم-كما يؤكد العالمون ببواطن الأمور- يمقتونه ويحسدونه، لأنه كان أقربهم إلى أهل السلطة وما حولهم.. لكن المشاركة الوجدانية من ضروريات الشغل!!
منذر الأسعد
اندلعت منذ أيام معركة حامية الوطيس حول الحكم الشرعي في تهنئة النصارى بمناسباتهم الدينية،مثل: عيد الميلاد ورأس السنة..
منذر الأسعد
إن الإعلام الغربي الكذاب يحشد كل طاقاته لاختزال مأساة السوريين في جزء من مدينة حلب، ولتصوير المذبحة التي تمت بإجماع صليبي ناجز وكأنها نيزك هبط من الفضاء الخارجي بغتة!! إلى هذا الحد يستغبي الإعلام الغربي شعوبه!!
محمد الشاعر
ففي الوقت الذي اعترفت فيه وسائل إعلام إيران وعلى رأسها قناة العالم الرافضية , بأن مليشياتها في حلب هي من عرقلت اتفاق الإجلاء , حيث قال مراسلها حسين مرتضى : إن الميليشيات الإيرانية عرقلت اتفاق إجلاء المدنيين من حلب.......... خرجت علينا قناة "العربية" بخبر عاجل على شاشتها ومواقعها الالكترونية يزعم أن : جبهة فتح الشام وحركة أحرار الشام هما من يعرقلان خروج مدنيي كفريا والفوعة بعد خروج مقاتليهم من حلب ؟!!
منذر الأسعد
ليست قضيتنا أن تسمح الجامعة اللبنانية (الحكومية) ببث الغناء على طلابها في فترات استراحتهم، لأن الجامعة ليست إسلامية أصلاً، ولأن لبنان الذي أنشأه
منذر الأسعد
ما الذي يجمع بين مؤتمر مشبوه في أمريكا والاحتجاج على نقاب المرأة في الكويت والمطالبة بحذف اسم عقبة بن نافع من مناهج الدراسة، من قبل رئيس جامعة لا يرد اسمها بين أفضل 1000 جامعة في العالم؟
منذر الأسعد
أخيراً وضع الكونغرس الأمريكي مولوده المشوَّه المسمى: قانون قيصر لحماية المدنيين السوريين، بعد فترة حملٍ خارقة استمرت زهاء ثلاث سنوات.إنها قصة تلخص النفاق الغربي في أسوأ دركاته، حيث تواطأت واشنطن مع عميلها بشار في نحر السوريين، بينما كانت تخدِّر ضحاياه بكلام معسول عن فقده شرعيته ووجوب رحيله عن رقابهم!
منذر الأسعد
إن اتهامنا للإعلام الغربي بعدم النزاهة لا يلقى قبولاً لدى كثير من الـمُؤَرْجَحين، الذين يعتبرونه اتهاماً جزافياً، ينبع من الخصومة بيننا وبين الغرب بعامة، بينما تصبح الحجة مُفْحمة عندما تقدم الدليل من خلال منبر غربي يستحيل اتهامه بمحاباة المسلمين
منذر الأسعد
فور إعلان فوز دونالد ترامب برئاسة الولايات المتحدة، ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بمقطع فيديو يُظهر مذيعة أمريكية "مصدومة" بالنتيجة.
منذر الأسعد
لقد سد هؤلاء المبدعون ثغرة كانت تسيء إلى الثورة السورية، عمداً بيد العصابة الأسدية الخائنة وشركائها في إراقة دماء السوريين وتدمير بلدهم، بالإضافة إلى وسائل إعلام صليبية كبرى تتشدق بالموضوعية والنزاهة، وهي أكذب من مسيلمة
أمير سعيد
أبرز الإعلام الإيراني والعربي والدولي نبأ الاحتفال الإيراني بما يُسمى بيوم كورش الذي وصفته طهران بالعالمي، حيث احتشد الآلاف من الفرس للاحتفال باليوم الذي قالوا إنه يوافق غزو الملك كورش مؤسس السلالة الأخمينية لـ"بابل العظيمة".
منذر الأسعد
يبقى الإعلام الغربي موضوعياً بدرجة تستحق الإعجاب، إلا إذا كان الإسلام أو المسلمون طرفاً في خبر أو تقرير!! هنالك تنقلب القضية رأساً على عقب، وتتبخر النزاهة وتنتحر أمانة الكلمة، ويغدو الرأي الأحادي الصارخ بديلاً من الخبر..
منذر الأسعد
كشف محمد حطاب الأحوازي، عضو المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز، أن عمليات الإعدام التي تقوم بها إيران في حق الأحواز بشكل خاص وأهل السنة والجماعة بشكل عام تزايدت حتى وصلت خلال العام الجاري إلى 1663 جريمة إعدام
منذر الأسعد
إن من أعظم ما تمن به الثورة السورية على أمة التوحيد كلها، تعرية هؤلاء المنافقين وإجبارهم على الخروج من أوكار الكذب الذي مردوا عليه واقتاتوا منه مئات السنين..
د.مالك الأحمد
القانون الحالي يحل محل قانون سابق يسمح لضحايا الإرهاب برفع دعاوى ضد الدول المصنفة من قبل وزارة الخارجية دول راعية للإرهاب ( كإيران وسوريا)
منذر الأسعد
السوريون لا يلومون كيري لأنهم يعلمون أنه وبيته الأسود وبلاده الإرهابية الكبرى، يكرهون الشعب السوري، وأنهم السبب الأول وراء استمرار نيرون العصر في ذبح السوريين العزل الممنوعين أمريكياً من الحصول على الأسلحة الدفاعية الفاعلة... فمن يستحق اللوم هم أولئك الخونة الذين تسلقوا على دماء السوريين وزعموا أنهم ثوار ضد الطاغية!!
منذر الأسعد
ذاع صيت "تودنهوفر" باعتباره أول صحافي غربي يمنحه تنظيم "الدولة" حق الدخول إلى أراضيه في سوريا والعراق، بموجب "صك أمان" استطاع خلاله أن يصول ويجول في "أرض الخلافة" دون أن يتعرض له أحد، خلافا لما يعامل به التنظيم الصحافيين عادة
منذر الأسعد
في خضم هذا الاضطراب العجيب، فاجأت صحيفة نيويورك تايمز الجميع بنشر مقال لوزير خارجية طهران محمد جواد ظريف، يحرض فيه على السعودية، ويتهمها برعاية الإرهاب وبث الكراهية في العالم!!
منذر الأسعد
يقف المرء مذهولاً من استكانة جيوش الإعلام التقليدي تلك جميعها، لصورة نمطية مصدرها الإدارة الأمريكية وما يتبعها من أجهزة استخبارات، وخلاصتها أن الرئيس الأمريكي الذي سيودع البيت الأبيض قريباً، بريء من محنة الشعب السوري براءة الذئب من دم يوسف عليه السلام!! ولأن القوم لا يلعبون فإنهم يدركون أن تزويراً بهذا المستوى المكشوف، يستحيل تمريره إذا بقي بصورته الفجة، ولذلك يمزجون الفرية الكبرى بانتقادات لا يخلو بعضها من قسوة لسياسات أوباما إزاء مأساة السوريين..
منذر الأسعد
انزاح القناع رويداً رويداً ليتبين أن المسلم المعتدل الذي يلبي رغبات الغرب، هو من لا يبالي بالصلاة والصوم، وعليه أن يتناول أم الخبائث ولحم الخنزير، لكي يبرهن عن استعداده للاندماج في الحياة المعاصرة، بحسب المعايير الغربية
د. عمر بن عبد الله المقبل
د. عمر بن عبد الله المقبل